الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الفى_الصفي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الإداره العامه
عضو ساكن هنا
عضو ساكن هنا
avatar

ذكر عدد الرسائل : 531
العمر : 23
تاريخ التسجيل : 04/01/2008

مُساهمةموضوع: الفى_الصفي   السبت 5 يناير - 15:01

! ج - الفئ
:
الفئ في اللغة : الرجوع ومنه ما يقال الفئ لرجوع الظل بعد زوال الشمس .

وفي الشرع كما في لسان العرب : " ما حصل من اموال الكفار من غير حرب " .


" ما رد الله تعالى على أهل دينه من أموال من خالف أهل دينه بلا قتال ، إما بأن يجلوه عن أوطانهم ويخلوها للمسلمين أو يصالحوا على جزية يفتدون بها من سفك دمائهم فهذا المال هو الفئ في كتاب الله " 4 .


وقوله تعالى في سورة الحشر : " وما أفاء الله علي رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل " الآية 7 . هذا الآية وسورة الحشر كلها ، نزلت في

قصة بني النضير . وذلك أن يهود بني النضير ، نقضت عهدها مع رسول الله ، وأرادت أن تغدر به وتقتله بالقاء صخرة عليه حين ذهب مع عشرة من أصحابه إليهم ، فاخبره الوحي

بما بيتوا من نية الغدر فخرج مسرعا كانه يريد حاجة ، ومضى إلى المدينة فلما أبطأ لحق به أصحابه فبعث النبي إليهم يخبرهم بغدرهم ويأمرهم بالجلاء فأبوا وتحصنو 15 يوما ثم نزلوا على أن لهم ما
4)
بمادة الفئ

حملت الابل غير الحلقة أي السلاح فخرجوا على ستمائة بعير وذهبوا إلى خيبر وغيرها فجعل الله ما خلفوه من سلاح كثير واراضي ونخيل لرسول الله ، فقال عمر : ألا تخمس ما أصبت

أي تأخذ خمسه وتقسم الباقي على المسلمين ؟ فقال رسول الله ( ص ) لا أجعل شيئا جعله الله لي دون المسلمين بقوله : " ما أفاء الله على رسوله " الآية كهيئة ما وقع فيه السهمان للمسلمين .


وقال الواقدي وغيره : إنما كان ينفق على أهله من بني النضير ، كانت له خالصة ، فأعطى من أعطى منها وحبس ما حبس ، واستعمل على أموال بني النضير مولاه أبا رافع 1 .


الصفي ويجمع على الصفايا كان يقال في العصر الجاهلي ، لما يأخذه الرئيس من المال المسلوب من العدى قبل القسمة .


وفي الشرع الاسلامي ، لما كان لرسول الله خالصة دون المسلمين من مال منقول وغير منقول من أراضي وعقار ، غير سهمه في الخمس .

الصفي:[/center]
روى أبو داود بسننه في " باب صفايا رسول الله " من كتاب الخراج 2 عن الخليفة عمر أنه قال :

أ - كانت لرسول الله ثلاث صفايا : بنو النضير وخيبر وفدك . . . الحديث .

ب - وفي حديث آخر له : إن الله خص رسول الله ( ص ) بخاصة لم يخص بها أحدا من الناس ، فقال " فما أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء والله بكل شئ قدير " وكان الله أفاء على رسوله بنى النضير . . . الحديث .

كلما اوردناه في قصة بني النضير فمن مغازي الواقدي ص 363 - 378 ، وكذلك قال المقريزي في امتاع الاسماع ص 178 - 182 غير أنه اوردها بايجاز ، وراجع تفسير الاية بتفسير الطبري . وابو رافع اسمه ابراهيم أو صالح .

قيل كان عبدا قبطيا للعباس فوهبه للنبي فاعتقه وزوجه مولاته سلمى ، اسلم بمكة وشهد أحدا وما بعدها وكان ابنه رافع كاتبا لعلى ( ع ) توفي في خلافة عثمان أو بعده . اسد الغابة 1 / 41 و 77 .

2 ) سنن ابي داود 2 / 47 ، والاموال لابي عبيد ص 9 . ( * )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفى_الصفي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ~*¤ الاقسام العامه ¤*~ :: قـسـم الـديـن و إلارسـول الله-
انتقل الى: